الرئيسية | من نحن | أعلن معنا | إتصل بنا | الاخبار
Wednesday 23 Aug 2017 English
         المقالات الأكثر قراءة
الملتقى البحري العربي يختتم أعماله بنجاح بالعاصمة الأردنية عمان
تهدف كلية النقل الدولي واللوجستيات إلى ..
لماذا لايتم تحصيل رسوم عبور قناة السويس بالجنيه المصري
هاني قلوينا .. لإنترناشيونال ريفيو ....
         إقتراع
لماذا تفضل إنترناشيونال ريفيو
عرض النتائج
         بريد إنترناشيونال ريفيو
أدخل بريدك الإلكتروني لتصلك رسائلنا الإلكترونية
جوائز
جائزة التميز لأفضل اتحاد عربي لعام 2013
جائزة شخصية العام فى النقل البحرى فى العالم العربى لعام2013
جائزة التميز لأفضل مدير شركة نقل بحري عربیة لعام 2012
جائزة التميز في قطاع النقل البحري في العالم العربي لعام 2012
جائزة التميز لأفضل شركة لبناء السفن في العالم العربي لعام 2011
جائزة التميز لأفضل مؤسسة للتعليم والتدريب البحري فـي العالم العربي لعام 2011
جائزة شخصية العام فى النقل البحرى فى العالم العربى لعام2010
جائزة شخصية العام فى النقل البحرى فى العالم العربى لعام 2007
جائزة أفضل محطة حاويات فى العالم العربى لعام 2007
جائزة شخصية العام في النقل البحري في العالم العربي لعام 2006
عدد الزوار: 13680
عدد الزوار: 12674
عدد الزوار: 13782
عدد الزوار: 12979
" الخليج للملاحة القابضة" تحقق نمواً في الأرباح الصافية بنسية 39% في الربع الأول من عام 2017 مقارنة        الفريق مميش: خبرات مرشدي هيئة قناة السويس غيرت معايير التدريب البحري عالمياً ويعلن إنشاء محاكي جديد        ميناء ضبا .. ينطلق بقوة نحو الازدهار        موانئ دبي العالمية تحقق نتائج مالية قوية خلال 2016 مسجلة عائدات صافية فاقت المليار دولار لأول مرة        مركز جمارك جبل علي: تفتيش 237,716 حاوية وتسجيل 348 ضبطية عام 2016        تعاقد جديد بين الخط الملاحي MSC ومحطة حاويات غرب بورسعيد        الفريق مهاب مميش يصعد على اكبر سفينة حاويات فى العالم Madrid Maersk فى أول رحلة لها عبر قناة السويس        عبور أكبر سفينة حاويات في العالم MOL TRIUMPH لقناة السويس الجديدة        " موانئ بي آند أو " توقع اتفاقية لتطوير وإدارة ميناء بوساسو في الصومال باستثمارات قيمتها 336 مليون د        جمارك دبي تطور نظاما ذكيا لتحديد القيمة الجمركية        
السابق التالى
السابق
التالى


26.9 مليار درهم

مساهمة القطاع البحري في الناتج المحلي لإمارة دبي 

 

• أكثر من 5000 شركة عاملة فـي القطاع البحري فـي دبي تشغّل أكثر من 12 ألف نشاط.
• القطاع البحري يدعم اقتصاد دبي بأكثر من 76 ألف وظيفة .
• 25% نمو مساهمة القطاع البحري فـي اقتصاد دبي منذ العام 2011 وحتى العام 2015 .
• القطاع البحري يسهم بـ 7% من الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي.
• ملاك السفن والموانئ والعمليات الهندسية والدعم البحري فـي مقدمة مكونات التجمع البحري الأكثر تأثيراً.

 

حقق القطاع البحري نقلة نوعية على صعيد تعزيز مساهمته فـي الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي خلال العام 2015،والتي وصلت إلى 26.9 مليار درهم إماراتي أي ما يعادل نسبة 7%، استحوذ الشحن على النصيب الأكبر منها تلته الموانئ والهندسة البحرية وخدمات الدعم البحري. وتعكس الأرقام الأخيرة نمو مساهمة القطاع البحري فـي الاقتصاد الوطني بمعدل غير مسبوق بلغ 25% فـي الفترة بين عامي 2011 و2015، ما يؤكد الإنجازات المتواصلة التي تقودها دبي للوصول إلى مصاف المراكز البحرية الأكثر تنافسية وتميزاً وشمولية عالمياً، مدعومةً بـاستراتيجية القطاع البحري،التي أطلقتها وتنفّذها سلطة مدينة دبي الملاحية فـي سبيل الارتقاء بالمقوّمات التنافسية للقطاع البحري المحلي بما يواكب التطورات المتلاحقة على المستويين الإقليمي والدولي، وصولاً إلى قطاع بحري آمن ومستدام ومتكامل.


وتواصل السلطة البحرية بدبي العزم على تطوير وتنفيذ مبادرات استراتيجية تتمحور بالدرجة الأولى حول تهيئة البيئة البحرية لاستقطاب روّاد الصناعات البحرية من مختلف أنحاء العالم وتوفير البنية التشريعية والتحتية اللازمة لتعزيز مكونات التجمع البحري المحلي، لا سيّما الشحن والموانئ والهندسة البحرية والتدريب وخدمات الدعم البحري، والتي تمثل بمجملها دعائم متينة لتعزيز مساهمة القطاع البحري فـي الاقتصاد الوطني.

 

دبي.. عاصمة بحرية عالمية باعتراف "مينون"
يأتي نمو مساهمة القطاع البحري في الناتج المحلي الإجمالي تتويجاً لمسيرة حافلة بالإنجازات النوعية التي أهّلت دبي لمنافسة كبريات التجمعات البحرية العالمية،وفق التقرير الدولي الصادر عن "مجموعة مينون لاقتصاديات الأعمال" في النرويج،والذي توقع أن تحتل الإمارة المرتبة السابعة عالمياً ضمن قائمة أفضل العواصم البحرية في العالم بحلول العام 2020، متفوقةً بذلك على لندن ونيويورك وطوكيو وكوبنهاجن وريو دي جانيرو.


ووضع التقرير الدولي دبي ضمن قائمة العشر الكبار عالمياً من حيث التنافسية وجاذبية مكونات التجمع البحري. وجاءت الإمارة في المرتبة الرابعة ضمن قائمة أكبر خمس مقرات لمشغلي الموانئ في العالم، فيما احتلت المركز السادس عالمياً من حيث "خدمات الموانئ والخدمات اللوجستية" و"الخدمات اللوجستية عالمية المستوى". وبالمقابل، تفوّقت دبي على نظيراتها، مثل نيويورك وروتردام وأوسلو، لتتربع على المرتبة العاشرة في "حجم الأساطيل البحرية المملوكة لأصحاب السفن" و"حجم الأساطيل المُدارة". وتُعزى هذه النتائج الإيجابية بالدرجة الأولى إلى الإنجازات المتتالية والتطوّرات الكبيرة التي شهدها القطاع البحري المحلي، في ظل توجيهات المجلس التنفيذي لإمارة دبي والجهود المبذولة من قبل "سلطة مدينة دبي الملاحية" وشركائها الاستراتيجيين من القطاع الحكومي والخاص في سبيل تجسيد أهداف "استراتيجيــة القطـاع البحري" في ترسيـخ مكانة دبي كمركـز بحري عالمي من الطراز الأوّل.


مكتب دبي للتجمع البحري.. مسيرة الإنجاز متواصلة
شكّل إطلاق "مكتب التجمّع البحري في دبي" أحد المحطات البارزة في مسيرة الإنجازات المتواصلة التي تقودها "سلطة مدينة دبي الملاحية"، لا سيّما وأنه الجهة المسؤولة عن الإشراف والتنفيذ والترويج لـ "استراتيجية القطاع البحري في إمارة دبي" في إطار التعاون المثمر والتنسيق الوثيق مع مختلف الجهات الحكومية والخاصة والقطاعات المعنية بالقطاع البحري محلياً وإقليمياً وعالمياً. وتكمن أهمية المكتب في كونه دفعة قوية للجهود الرامية إلى تفعيل مساهمة القطاع البحري في دفع مسيرة التنمية الاقتصادية وتحويل الإمارة إلى واحدة من أهم مراكز الأعمال في العالم، من خلال التركيز على زيادة عدد الشركات البحرية العاملة ضمن التجمع البحري المحلي، والبالغة 5000 شركة، فضلاً عن تعزيز النشاطات البحرية التي سجلت أكثر من 12 ألف نشاط في دبي خلال العام 2015.


ونجحت السلطة البحرية، من خلال تأسيس "مكتب التجمع البحري لإمارة دبي"،في وضع إطار متكامل لمتابعة تنفيذ المبادرات البحرية الطموحة المستندة إلى تجسيد أهداف "استراتيجية القطاع البحري في دبي"، التي تعتبر الخطة الأولى في تاريخ دبي التي تستهدف الارتقاء بالمقوّمات التنافسية للقطاع البحري المحلي، عبر التركيز على تحديث البنية التحتية وتعزيز التميز القانوني والتشريعي وتطوير الخدمات البحرية والاستثمار في التدريب البحري وبناء بيئة مشجعة على الأعمال والاستثمار. وعلى الرغم من حداثة عهده، يسير المكتب بخطى ثابتة على درب التميز في إنجاح سلسلة من المبادرات الريادية التي تمثل دعامة رئيسية لتعزيز دور القطاع البحري كرافد حيوي من روافد الاقتصاد في إمارة دبي، أبرزها:


• "ملتقى دبي البحري".. تنافسية التجمع البحري أولوية استراتيجية
يبرز "ملتقى دبي البحري" في مقدمة المبادرات النوعية الفاعلة في تحويل دبي إلى واحدة من التجمعات البحرية الأكثر شمولية وتميزاً وتنافسية في العالم، من خلال دوره المحوري في إيجاد أطر جديدة وحلول مبتكرة وفاعلة لأبرز القضايا الملحة التي تواجه القطاع البحري استناداً إلى مناقشات معمقة حول العوامل الفنية والقانونية والاقتصادية واللوجستية المؤثرة على واقع ومستقبل القطاع البحري. ويوفر الملتقى منصة تفاعلية من شأنها تحفيز الابتكار والإبداع والتميز وروح العمل الجماعي، فضلاً عن تفعيل قنوات التواصل المباشر وتشجيع الحوار البنّاء ونقل المعرفة، التي من شأنها تطوير بيئة بحرية تنافسية ومستدامة وآمنة للمستثمرين الإقليميين والدوليين.


• "مختبر الإبداع والابتكار البحري".. إعادة تشكيل مستقبل القطاع البحري
يمثل «مختبر الإبداع والابتكار البحري» نقطة تحول رئيسة في تاريخ القطاع البحري المحلي، كونه قائم على استنباط أفكار إبداعية من شأنها تطوير استراتيجيات متكاملة لتطوير مكونات التجمع البحري المحلي، استجابةً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، في تعميم تجربة "مختبر الإبداع الحكومي" كممارسة قياسية لتطوير الخدمات الحكومية ورفع كفاءة الأداء الإداري الحكومي. ويضع المختبر ركائز متينة لتحويل الأفكار الإبداعية إلى استراتيجيات فاعلة تسهم في الارتقاء بأداء وسلامة وكفاءة وتنافسية القطاع البحري المحلي.


• "معلومات دبي البحرية".. منظومة إلكترونية متكاملة لتعميق المعرفة البحرية
تكتسب مبادرة "معلومات دبي البحرية" أهمية استراتيجية كونها حجر الأساس لإثراء المعرفة البحرية من خلال بناء منظومة معلوماتية ومعرفية إلكترونية من شأنها ترسيخ ريادة دبي كواحدة من المراكز البحرية الأكثر تطوراً في العالم. وتتمثل آلية عمل المبادرة حول جمع وتحليل وعرض البيانات والمعلومات ذات الصلة بالقطاع البحري في دبي باستخدام سلسلة تفاعلية ومترابطة من الرسومات والشاشات البيانية والمؤشرات الإحصائية الخاصة بمكونات التجمع البحري.


• "أسبوع دبي البحري".. الأبرز على الخارطة البحرية الإقليمية
حقق "أسبوع دبي البحري" نجاحاً منقطع النظير ليصبح الحدث البحري الأبرز على الخارطة الإقليمية. ويتميز الحدث بالتركيز على أفضل الممارسات الدولية والمنهجيات المبتكرة التي من شأنها دعم توجه دبي نحو بناء اقتصاد بحري يتسم بالتجدد والاستدامة والتنافسية وبالتالي ترسيخ حضور دبي كمركز رائد للتميز والابتكار البحري في العالم. ويستضيف الحدث، الذي يقام مرة كل عامين، نخبة من الشخصيات الحكومية وصنّاع القرار والخبراء الإقليميين والدوليين والمعنيين بالشأن البحري للوقوف على المستجدات الحالية واستشراف الآفاق المستقبلية التي تجعل دبي في موقع الصدارة ضمن قائمة المراكز البحرية واللوجستية الرائدة في العالم.


• "قمة دبي البحرية".. التميز والابتكار البحري العنوان الأبرز
تبرز "قمة دبي البحرية" كمساهم رئيس في ترسيخ ريادة دبي كمركز دولي للتميز والابتكار البحري، مدفوعةً برؤية قائمة على تعزيز جسور التواصل الفعال بين رواد القطاع البحري من دولة الإمارات والعالم، وتشجيع الحوار البنّاء حول أحدث المستجدات على الخارطة البحرية العالمية لتحديد أفضل الحلول المبتكرة لتعزيز تنافسية مكوّنات التجمّع البحري.


• "الأجندة البحرية".. دبي مركز رائد لتنظيم الفعاليات البحرية
يعود لـ "أجندة دبي البحرية" الفضل الأكبر في تسليط الضوء على ريادة إمارة دبي كقوة مؤثرة في رسم ملامح مستقبل الصناعة البحرية إقليمياً وعالمياً ومركز رائد للابتكار البحري في العالم. وتمثل المبادرة دعامة متينة لدفع مسيرة التميز والإبداع والابتكار التي تقودها الإمارة في سبيل الوصول إلى مصاف أهم المراكز الرائدة على الخارطة البحرية العالمية، تحقيقاً لأهداف "استراتيجية القطاع البحري".


• "مركز دبي للتدريب البحري".. الاستثمار الأمثل فـي العنصر البشري
يجسد "مركز دبي للتدريب البحري" المساعي الوطنية الرامية إلى تعزيز الاستثمار الأمثل في العنصر البشري باعتبارها العصب الرئيس لتنمية القطاع البحري المحلي. ونجح المركز في إرساء دعائم متينة لبناء جيل من الكفاءات البشرية المؤهلة لتطوير حلول إبداعية تصب في خدمة التطلعات الطموحة في تطوير مكوّنات القطاع البحري وتفعيل مساهمته في دفع عجلة التنمية الاقتصادية وتلبية احتياجات المستقبل، بما يتماشى مع رؤية وتوجيهات القيادة الرشيدة.


من جانبه، قال عامر علي، المدير التنفيذي لـ "سلطة مدينة دبي الملاحية": "نفخر بالإنجازات السباقة التي نجحنا في تحقيقها خلال السنوات القليلة الماضية، والتي أثمرت عن نتائج إيجابية ملموسة على مستوى تفعيل مساهمة القطاع البحري في الاقتصاد الوطني، والذي بات يشكل حالياً 5.3% من الناتج المحلي الإجمالي لإمارة دبي. لذا فإننا نلتزم من جانبنا بتكثيف جهودنا للحفاظ على ما حققناه من مكتسبات بارزة وإنجازات لافتة، وذلك من خلال ابتكار مبادرات سبّاقة من شأنها تحقيق أهداف "استراتيجية القطاع البحري" في خلق قطاع بحري آمن ومستدام ومتكامل يجعل من دبي واحدة من التجمعات البحرية الأكثر تنافسية في العالم."


القطاع البحري.. سجل حافل بالمبادرات الريادية
تقود "سلطة مدينة دبي الملاحية" سجلاً حافلاً بالنجاحات المتلاحقة في تطوير وتنفيذ مبادرات ريادية كان لها أثر كبير في دفع مسيرة إنجازات القطاع البحري. ولعلّ "مركز الإمارات للتحكيم البحري" يأتي في مقدمة المبادرات البارزة التي ستعيد بلا شك تشكيل تاريخ القطاع البحري المحلي والإقليمي من خلال تعزيز التميز القانوني والتشريعي، بالأخص وأنه مبادرة هي الأولى من نوعها الموجَّهة لتسوية المنازعات البحرية في منطقة الشرق الأوسط وفق أطر قانونية وضوابط تنظيمية مدروسة ومستقلّة. وبالمقابل، يبرز تشكيل "المجلس الاستشاري البحري" بمثابة نقلة جذرية على صعيد تمتين جسور التواصل والتعاون والتنسيق بين الجهات المعنية بالشأن البحري من القطاعين العام والخاص وتعزيز ثقة المستثمرين الإقليميين والدوليين بالتجمع البحري المحلي.


التحول الذكي.. خطوات متقدمة
شهدت "سلطة مدينة دبي الملاحية" تحقيق إنجازات هامة خلال العام الماضي، الذي شكّل محطة مفصلية ودفعة قوية للأهداف الطموحة في تحويل دبي إلى واحدة من كبرى التجمعات البحرية العالمية بحلول العام 2020. وشكل التحوّل الذكي أحد أبرز الإنجازات المميزة للعام 2015، حيث أطلقت السلطة البحرية مبادرة "المنصة الذكية للخدمات البحرية" التي تستهدف أتمتة العمليات ودعم نطاق عمل السلطة وتحسين جودة الخدمات المقدّمة عبر منصة موحدة ذكيّة ومتطورة. وأثمرت جهود السلطة عن تقدم لافت على صعيد تطوير وإطلاق خدمات وتطبيقات ذكية مُصمّمة خصيصاً وفق أعلى معايير الابتكار والتطوّر التقني، وفي مقدمتها تطبيق "سلطة مدينة دبي الملاحية الذكية" و"الملاحة الذكية" و"الاختبار الذكي" و"المفتش الذكي" وبوابة "الطقس الذكي"، في خطوة تعزز دور القطاع البحري في تسريع وتيرة تحول دبي إلى المدينة الأذكى في العالم.


الحضور الدولي.. لافت
لا تقتصر إنجازات "سلطة مدينة دبي الملاحية" على تطوير وتعزيز وتنظيم القطاع البحري المحلي، وإنما تشتمل أيضاً على تمثيل دولة الإمارات بالشكل الأمثل في أبرز المحافل الدولية والفعاليات الرائدة على الخارطة البحرية العالمية. ونجحت السلطة البحرية في تقديم رؤى معمقة حول أهم الملامح المميزة للتجربة الريادية التي تقودها إمارة دبي كلاعب رئيسي على الخارطة البحرية العالمية، مقدمةً صورة مشرفة عن الإنجازات السباقة التي حققها القطاع البحري المحلي والوصول بها إلى العالمية من خلال سلسلة من المشاركات الناجحة في أبرز المنصات الدولية المتخصصة بالصناعة البحرية.


ويجدر الذكر بأنّ السلطة البحرية تسير قدماً في مساعيها الحثيثة لإيجاد قطاع بحري متجدد وآمن، آخذةً بالاعتبار تطوير جودة الخدمات البحرية وتحديث التشريعات واللوائح التنظيمية والبنى التحتية وتحسين العمليات التشغيلية البحرية، عبر برامج نوعية ومبادرات مبتكرة تستهدف تعزيز المزايا التنافسية للقطاع البحري المحلي، والتي كان آخرها تشكيل فريق "رسينا" بموجب القرار رقم (3) لسنة 2016 في خطوة تهدف إلى الارتقاء بالسياحة البحرية باعتبارها مكوناً رئيساً من مكونات التجمع البحري المحلي.

 

1 يناير2017


السابق التالى
Latest News أخر الاخبـار
Mega-containership Was Salvaged After Its Ran Aground In The River Scheldt After Leaving The Port Of

P&O PORTS AGREES LEASE DEAL FOR PORT DE SETE, TO SERVE SOUTH OF FRANCE

Customs World Takes Part In Port Efficiency Conference In Ghana

Dynagas LNG Partners Secures USD 480 Mn Loan

Fincantieri Signs An Agreement With STX Europe For The Acquisition Of A Majority Stake Of STX France

Navig8 Chemical Tankers Inks 2nd Sale And Leaseback Deal With SBI

Rolls-Royce To Deliver World’s First Hybrid Subsea Crane

New Offshore Suits From Viking

Hybrid Newbuildings Lift Scandlines

Dutch Ferries Are An International Effort

Smoother Sailing For Carriers With Higher Asia-Europe Contract Freight Rates

Avance Gas In Red As Markets Remain Volatile

China Sparks World Container Traffic Boom

Golden Ocean Group Announces Delivery Of Two Dry Bulk Vessels

TORM Reports Profit Dip

Dubai Customs Carries Out 2.33m Transactions In 1st Q 2017

Bigger Box Ships Calling At Fewer Ports Puts Serious Pressure On Hinterland Connections

APM Terminals Plans Partial Lockout At Gothenburg

Greece Takes The Lead In Newbuilding Orders

HMM To Buy Algeciras Terminal Stake For USD 104 Mn

Moody’s Shipping Industry’s Outlook Holds Steady

Crude Tanker Market To See Recovery In 2020

AIDA Cruises Takes Delivery Of AIDAperla

MSC ANNOUNCE THE ‘IMED’ SERVICE BETWEEN EAST MEDITERRANEAN & INDIA

Retail Imports At US Ports To Keep Growing Through Summer

Expanded Panama Canal Welcomes Its Largest Vessel Since Opened

Surge In VLCC Orders Amid Attractive Prices

Dubai Customs Develops A Smart Valuation System

Port Of Antwerp Seeks New Investor For Churchill Site

The World’s Largest Container Ship Began Work

Boxships Sailing Into More Positive Territory

Hamburg Sud Buy Will Cost Maersk $4bn, But Could Save $500m A Year

NYK, K Line End Year In Losses, MOL Delivers Profit

Jebel Ali Customs Center: 237,716 Containers Inspected, 348 Seizures Recorded In 2016

Congestion At Shanghai Fails To Help Spot Rates Out Of Asia

Subic Opens To Direct Korea, Taiwan Trade

Victoria International Container Terminal Wins Smart Infrastructure Project Of The Year

Throughput Of Port Helsinki (Finland) Up 10.8% To 3.26 Mln T In QI’2017

Greece To Seek Upping Of Thessaloniki Bids

HMM Signs LOI With DSME For Construction Of VLCCs

Baltic Dry Index Down To 1,215 Points

P&O PORTS WINS USD $ 336m 30-YEAR CONCESSION FOR PORT OF BOSASSO IN PUNTLAND

DP WORLD ANNOUNCES STRONG FINANCIAL RESULTS Net Income Of Over $1 Billion For First Time

4th Advanced Conference On Trade Compliance In The Middle East Discusses Boosting Customs Practice I

Dubai Customs And Saudi Counterpart Discuss Cooperation And Future Perspectives

DP WORLD CHAIRMAN AND ELON MUSK DISCUSS TESLA TECHNOLOGY FOR DP WORLD

DP WORLD CHAIRMAN HIGHLIGHTS VALUE OF TRADE AT WORLD GOVERNMENT SUMMIT

DP WORLD REPORTS 3.2% VOLUME GROWTH IN 2016 AND 6.0% VOLUME GROWTH IN 4Q2016

APL Extends West Coast Service

Amazon Eyes Savings As Shipping Costs Soar

موانيء (بي آند أو) توقع اتفاقية لإدارة ميناء دو سيت الفرنسي

فريق من اللويدز يوصى بمنح ميناء دمياط شهادات الجودة العالمية

قناة السويس تواصل تحطيم الأرقام القياسية بعبورأكبر سفينة حاويات في العالم OOCL HONGKONG

ميناء دمياط يستقبل أحدث قاطراته البحرية (مختار)

وصول سفينة الخدمات البترولية ( أحمد فاضل) وإنضمامها لأسطول هيئة قناة السويس

ممثلى الخطوط الملاحية فى زيارة لمقر شركة بورسعيد لتداول الحاويات والبضائع

الجمارك العالمية تقدم لنائب الرئيس وكبار المسؤولين في غانا تجربة دبي في تطوير العمل الجمركي

خدمتان جديدتان لمحطة حاويات دمياط

الفريق مهاب مميش يصعد على اكبر سفينة حاويات فى العالم Madrid Maersk فى أول رحلة لها عبر قناة السويس

" الخليج للملاحة القابضة" تحقق نمواً في الأرباح الصافية بنسية 39% في الربع الأول من عام 2017 مقارنة

تعاقد جديد بين الخط الملاحي MSC ومحطة حاويات غرب بورسعيد

الفريق مميش: خبرات مرشدي هيئة قناة السويس غيرت معايير التدريب البحري عالمياً ويعلن إنشاء محاكي جديد

الخط الملاحي UASC في حاويات دمياط للمرة الأولى وبرتوكول تعاون بين الشركة ومعهد تدريب الموانىء

ميناء ضبا .. ينطلق بقوة نحو الازدهار

جمارك دبي تنجز 2.33 مليون معاملة جمركية في ثلاثة أشهر

مميش وعرفات يجتمعان بالخطوط والتوكيلات الملاحية ببورسعيد لبحث وحل مشاكل النقل البحري بالموانئ المصري

جمارك دبي تطور نظاما ذكيا لتحديد القيمة الجمركية

عبور أكبر سفينة حاويات في العالم MOL TRIUMPH لقناة السويس الجديدة

وصول أول سفن خدمة BEX إلى محطة حاويات غرب بورسعيد

الفريق مُهاب مميش يستقبل الدكتور هشام عرفات وزير النقل

مركز جمارك جبل علي: تفتيش 237,716 حاوية وتسجيل 348 ضبطية عام 2016

" موانئ بي آند أو " توقع اتفاقية لتطوير وإدارة ميناء بوساسو في الصومال باستثمارات قيمتها 336 مليون د

الفريق/ مُهاب مميش: قناة السويس تشهد عبور 53 سفينة بحمولات 3,7 مليون طن

الفريق/ مُهاب مميش: 55 سفينة تعبر قناة السويس اليوم بحمولات 3,4 مليون طن

تعاقد جديد لمجموعة CMA CGM العالمية مع محطة حاويات غرب بورسعيد

الفريق مميش: حركة الملاحة في القناة تسجل رقمًا قياسيًا بعبور 63 سفينة بحمولات 3,3 مليون طن

موانئ دبي العالمية تحقق نتائج مالية قوية خلال 2016 مسجلة عائدات صافية فاقت المليار دولار لأول مرة

بمعرض القاهرة الدولى الخمسين ومعرض ومؤتمر مارلوج 2017

بمعرض القاهرة الدولى الخمسين مشاركة فعالة لشركة بورسعيد لتداول الحاويات والبضائع

هيئة قناة السويس تستقبل وفداً من كبريات الشركات الأسبانية لبحث فرص الاستثمار في منطقة القناة

بروتوكول تعاون بين نادي شركة بورسعيد لتداول الحاويات والبضائع ونادي البنوك ببورسعيد

مؤتمر الامتثال لقوانين التجارة في الشرق الأوسط يناقش تطوير الممارسات الجمركية لدول التعاون

هيئة قناة السويس تنجح في دخول ورسو أكبر سفينة حاويات في العالم بميناء شرق بورسعيد

جمارك دبي ونظيرتها السعودية تبحثان التعاون وتوحيد الرؤى المستقبلية

ميناء الملك فهد الصناعي بالجبيل .. ينطلق إلى آفاق جديدة من التميز

ميناء الملك فهد الصناعي بينبع .. وانطلاقة كبيرة نحو الازدهار

منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة توفر الأسلوب الأمثل للاستثمار والاستمتاع بالحياة

في أول رحلة بعد تدشينها .. ميناء دمياط يستقبل السفينة الألمانية "كارتاجينا إكسبريس"

ميناء جدة الإسلامي صاحب المكانة المرموقة بين الموانئ العربية يواصل نجاحاته

موانئ دبي العالمية تبحث مجالات استخدام تقنية "تيسلا" في عملياتها خلال لقاء بين رئيسها وإيلون ماسك

رئيس مجلس إدارة موانئ دبي العالمية يسلّط الضوء في القمة العالمية للحكومات على تأثير الشراكة بين القط

موانئ دبي العالمية تحقق نموا بنسبة 3.2 % في أحجام المناولة عبر محفظتها العالمية خلال 2016 و6.0 %

نتائج أعمال الجمعية العمومية للموازنة التقديرية لشركة بورسعيد لتداول الحاويات والبضائع 2017/2018

هيئة قناة السويس تسقبل وفداً من الموانئ الإفريقية

موانئ دبي العالمية توقّع مذكرة تفاهم مع كازاخستان لتطوير منطقة تجارة حرة خاصة في ميناء أكتاو

اللواء/ محمد عبد القادر جاب الله .. لإنترناشيونال ريفيو...

لأول مره ميرسك العالمى ينقل حاوياته بالسكة الحديد من ميناء دمياط

دبي تستقبل 157 باخرة سياحية خلال الموسم السياحي البحري 2016- 2017

الرئيس الفيتنامي يدعو موانئ دبي العالمية إلى مواصلة الاستثمار في بلاده

شركة دمياط لتداول الحاويات والبضائع تزيد طاقتها الاستيعابية من الحاويات الثلاجة

الاصدار الحالى
         مواقع ذات صلة
google.com
yahoo.com
Copyright © International Review Magazine. All rights reserved.